أنت هنا

  • مؤشر الأسعار عند الاستهلاك العائلي، أوت 2016

    المحاور

    ارتفاع طفيف في نسبة التضخم خلال شهر أوت 2016 إلى  مستوى 3,8%

    ارتفاع مؤشر الأسعار عند الاستهلاك خلال شهر أوت 2016 بنسبة 0,2% مقارنة بمستواه في شهر جويلية 2016.

    سجل مؤشر أسعار الاستهلاك العائلي ارتفاعا بنسبة 0,2% خلال شهر أوت 2016 مقارنة بمستواه في شهر جويلية من نفس السنة. ويعزى هذا التطور إلى  الارتفاع المسجل في أسعار مجموعة التغذية والمشروبات بنسبة 0,1%، حيث سجلت أسعار الغلال الطازجة ارتفاعا مقابل تراجع أسعار الخضر الطازجة والبيض. ويبرز الجدول التالي أهم التغييرات المسجلة خلال هذا الشهر:

    كما سجل مؤشر مجموعة السكن والطاقة المنزلية ارتفاعا بنسبة 1,0% نتيجة تواصل ارتفاع أسعار الايجارات بنسبة 1,5% وخاصة الايجارات الصيفية.

    وفي ذات السياق سجل مؤشر مجموعة الصحة ارتفاعا بنسبة 0,7% نتيجة ارتفاع أسعار الادوية بنسبة 0,8% وأسعار الخدمات الطبية بنسبة 0,9%.

    وفي المقابل، شهدت أسعار الملابس والأحذية تراجعا بنسبة 0,3% نتيجة تواصل موسم التخفيضات في الملابس الصيفية والأحذية، حيث تراجعت أسعار الملابس الصيفية بنسبة 0,3% وأسعار الاحذية بنسبة 0,3% وأسعار الاقمشة بنسبة 0,5%.

    كما تجدر الاشارة إلى التراجع المسجل في مجموعة الاتصالات بنسبة 0,5% ويعزى هذا التراجع بالأساس إلى الانخفاض المسجل في أسعار التجهيزات والاتصالات بنسبة 3,8%

    ارتفاع نسبة التضخم عند الاستهلاك العائلي إلى نسبة 3,8% في شهر أوت 2016.

    شهدت نسبة التضخم عند الاستهلاك العائلي لشهر أوت 2016 ارتفاعا ب0,1نقطة مقارنة بمستواها خلال الشهر المنقضي، حيث استقرت هذه النسبة في حدود 3,8%. وقد شهدت نسبة التضخم نسقا تصاعديا خلال الأشهر الأربعة المنقضية من مستوى 3,3% خلال شهر مارس 2016 إلى حدود 3,9% خلال شهر جوان 2016 ثم 3,7% خلال الشهر المنقضي لترتفع من جديد إلى مستوى 3,8%. ويعود ذلك بالأساس إلى ارتفاع الانزلاق السنوي لمجموعة الملابس والاحذية بين الشهر الحالي والمنقضي من 2.9% إلى 5.1% والمتأتي أساسا من تقديم موعد التخفيضات الصيفية للملابس عن موعده المعتاد.

    ويبرز الجدول التالي النتائج النهائية لشهر أوت 2016: